جنون الابداع
  #1  
قديم  
 
التشنج العضلي

التشنج العضلي هو تقلص مفاجئ وغير إرادي لعضلة أو أكثر من عضلات الجسم، وذلك عند الاستيقاظ في الليل أو التوقّف خلال الركض بشكل مفاجئ. ولا بدّ من معرفة أن تشنجات العضلات تتسبّب بألم شديد. وعلى الرغم من أن الحالة ليست خطيرة بشكل عامّ، إلا أنها تجعل من المستحيل استخدام العضلات المصابة، بصورة مؤقتة.
يمكن أن تؤدي فترات التمرين أو الإرهاق البدني الطويلة، بخاصّة في الطقس الحارّ ، إلى التشنجات العضلية. وقد يتسبّب بعض الأدوية، وبعض الحالات الطبية بحدوث التشنج أيضًا، علمًا أنه يمكن عادةً علاج التشنج العضلي في المنزل عن طريق خطوات ذاتيّة.


العوارض

يحدث معظم حالات التشنج في عضلات الساق. إلى جانب الألم الحاد المفاجئ، قد تشعرين أيضًا أو ترين كتلة صلبة من أنسجة العضلات تحت جلدك.

تابعوا المزيد: تنشيف الجسم من الدهون والماء الزائد للنساء


متى يجب استشارة الطبيب؟

عادة ما تختفي تشنجات العضلات من تلقاء نفسها، ونادرًا ما تكون خطيرة بما يكفي لتتطلب رعاية طبية. ومع ذلك، يُنصح بمراجعة الطبيب إذا كانت التشنجات:
• تتسبّب بانزعاج شديد.
• ترتبط بتورّم الساق أو احمرار الجلد أو تغيّرات فيه.
• ترتبط بضعف العضلات.
• تحدث بشكل متكرّر.
• لا تتحسّن، مع الرعاية الذاتيّة.
• لا ترتبط بسبب واضح، مثل: التمارين الشاقّة والمجهدة.


الأسباب

يمكن أن يتسبّب الإفراط في استخدام العضلات أو الجفاف أو إجهاد العضلات أو إبقائها على وضعيّة معينة لفترة طويلة بحدوث تشنّجات عضليّة. ومع ذلك، في كثير من الحالات، لا يعرف السبب الذي يولّدها.
على الرغم من أن معظم حالات تشنج العضلات لا يدعو إلى القلق، إلا أن بعضها قد يكون مرتبطًا بحالة طبيّة خفيّة، مثل:
| عدم وصول الكافي من الدم؛ يمكن أن يتسبّب تضييق الشرايين التي تنقل الدم إلى ساقيك (تصلب الشرايين في الأطراف) بما يشبه التشنج في ساقيك وقدميك، أثناء ممارسة الرياضة. عادةً ما تختفي هذه التشنجات، بعد وقت قصير من التوقف عن ممارسة الرياضة.
| الضغط على الأعصاب في العمود الفقري (التضيق أسفل الظهر)، ما يولّد ألمًا يشبه التشنج في ساقيك. يزداد الألم سوءًا كلما طال المشي. إلّا أن المشي في وضع مرن قليلًا - مثل: عند دفع عربة التسوق أمامك - قد يحسن العوارض أو يؤخر ظهورها.
| النقص في البوتاسيوم أو الكالسيوم أو المغنيسيوم في نظامك الغذائي يمكن أن يساهم في تشنّج الساق. كما أن مدرات البول - الأدوية التي توصف غالبًا لارتفاع ضغط الدم - يمكن أيضًا أن تستنفد هذه المعادن.



عوامل الخطر

تشمل العوامل التي تزيد من خطر تشنج العضلات، الآتي:
| العمر: يفقد كبار السن كتلة العضلات، وبالتالي يمكن أن ترهق العضلات المتبقية بسهولة أكبر.
| الجفاف: يشكو الرياضيون، الذين يشعرون بالإرهاق والجفاف أثناء المشاركة في التمارين الرياضيّة في الطقس الدافئ غالبًا من تقلصات العضلات وتشنجاتها.
| الحمل: تشنج العضلات شائع أيضًا أثناء الحمل.
| حالات طبيّة: قد تكونين أكثر تعرّضًا لتشنجات العضلات، إذا كنت تعانين من مرض السكري أو اضطرابات الأعصاب أو الكبد أو مشكلات في الغدة الدرقية.


الوقاية



قد تساعد هذه الخطوات في منع التشنجات:


1. شرب الكثير من السوائل كل يوم، علمًا أن كم الماء يعتمد على الجنس ومستوى النشاط والطقس والصحة والعمر والأدوية التي يتناولها الفرد. تساعد السوائل عمومًا عضلاتك على الانقباض والاسترخاء، وتحافظ على خلايا العضلات مرطّبة وأقل تهيجًا. أثناء النشاط الرياضي، يجب شرب السوائل في فترات منتظمة، والاستمرار في شرب الماء أو السوائل الأخرى بعد الفراغ منه.
2. مدّ العضلات: قبل استخدام أية عضلة لفترة طويلة وبعدها، يجب مدّ العضلات. إذا كنت تعانين من تشنجات الساق ليلًا، جربي التمدد قبل النوم. قد تساعد التمارين الخفيفة، مثل: ركوب الدرّاجة الثابتة لبضع دقائق قبل موعد النوم، في منع التشنج أثناء النوم.


----------------------------

hgjak[ hguqgd

رد مع اقتباس

Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.